جمال الظاهري رئيس «سلال» في حوار لـ «الاتحاد»: توفير تكنولوجيا زراعية متقدمة لتحسين جودة الإنتاج المحلي


حوار – إيهاب الرفاعي 

أكد المهندس جمال سالم الظاهري، الرئيس التنفيذي لـ«شركة سلال»، أن هناك عدداً من المبادرات والخطط المتميزة لتطوير الإنتاج الزراعي المحلي من الخضراوات والفاكهة لسد احتياجات السوق المحلي، وذلك من خلال الاستثمار في التكنولوجيا المتقدمة لتطوير المزارع المحلية من أجل زيادة وتحسين جودة الإنتاج المحلي من المنتجات الزراعية الطازجة، وكذلك إنشاء مركز لمشاريع البحث والتطوير بهدف دعم منظومة التكنولوجيا الزراعية في إمارة أبوظبي، وتجربة إدخال زراعة محاصيل جديدة لتمكين المزارعين من تنويع محاصيلهم، وتحقيق أفضل مردود مالي بجانب إطلاق مبادرات تكنولوجيا زراعية على امتداد شبكة المزارع المتعاقدة في إمارة أبوظبي، وأيضاً توفير حلول رقمية لمساعدة المزارعين على إدارة عملياتهم الزراعية، وبناء وتشغيل مشاتل زراعية لإمداد المزارعين بشتلات ذات جودة عالية، مع تطوير مراكز الاستلام المستقبلة لتقديم أفضل الخدمات للمزارعين.
وأضاف الظاهري: «أن شركة سلال نجحت خلال الفترة الماضية، منذ تأسيسها سبتمبر 2020، في تحقيق عدد من الإنجازات المتميزة لزيادة الإنتاج المحلي من المحاصيل الزراعية والمواد الغذائية الطازجة في إمارة أبوظبي ودعم المزارعين المحليين في إمارة أبوظبي وتعزيز نمو القطاع الزراعي، وذلك من خلال الارتقاء بمستوى وقيمة المحاصيل المحلية من خلال العلامات التجارية، موضحاً أن شركة «سلال» تعمل على إطلاق علامة تجارية جديدة تحت شعار «زرعت في الإمارات بكل فخر» للترويج للمنتجات الغذائية الطازجة والمنتجة في المزارع المحلية، بالإضافة إلى التعاون مع تجار التجزئة لدعم المنتجات الطازجة المزروعة محلياً، حيث تعمل شركة «سلال» يداً بيد مع كافة تجار التجزئة للتوقيع على عقود سنوية للتسويق للمنتجات الغذائية الطازجة المزروعة في المزارع المحلية، وعلى سبيل المثال تم توقيع اتفاقية لتوريد المنتجات الطازجة المحلية مع شركة بركات للخضار والفواكه – لتزويدها بإمدادات كافية من الفواكه والخضر الطازجة المزروعة محلياً في إمارة أبوظبي، وسيتم توفير أصناف غذائية محلية وذات جودة عالية لكافة أفراد مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك من خلال الاستفادة من مجموعة المنتجات وشبكة التوزيع واسعة النطاق التي تمتلكها شركة بركات.

المزارع المتعاقدة
وكشف المهندس جمال الظاهري عن زيادة المزارع المتعاقدة لإنتاج المنتجات الغذائية الطازجة في إمارة أبوظبي بنسبة 60%، حيث أطلقت «سلال» حملة واسعة النطاق لتحفيز المزارعين في إمارة أبوظبي على زراعة المنتجات الزراعية، والتي أسهمت بدورها في زيادة عدد المزارع المنتجة ضمن شبكة المزارع المتعاقدة معها من 579 مزرعة في 2019/ 2020 إلى 926 مزرعة في 2020 – 2021، كما تمت زيادة إنتاج المنتجات الغذائية المحلية الطازجة بنسبة 35% بعد أن حققت «سلال» زيادة في مستوى الإنتاج الإجمالي للمنتجات الغذائية الطازجة من 23.000 طن في 2019 – 2020 إلى 31.000 طن خلال الموسم الزراعي 2020 – 2021، وذلك ضمن شبكة المزارع المتعاقدة معها. 
كما ساهمت سلال في تحسين نسبة تنوع الإنتاج من 29% خلال الموسم الزراعي 2019 – 2020 إلى 38% خلال الموسم الزراعي 2020 – 2021، من خلال تشجيع المزارعين على زراعة محاصيل أخرى «مثل الفلفل والكوسا وغيرها».
وبين أن شركة «سلال» أطلقت برنامج مكافآت ثمار للمزارعين من خلال مكافآت تشجيعية تحتسب كنقاط تراكمية لكل كيلوجرام من المنتجات الزراعية التي يتم توريدها، وتم تسجيل أكثر من 81% من المزارع المتعاقدة مع سلال في البرنامج في 2020 – 2021.

تعاون مشترك
وأعلن الظاهري عن توقيع اتفاقية تعاون مشترك مع دائرة «التنمية الاقتصادية أبوظبي» بهدف دعم المنتج الزراعي المحلي في إمارة أبوظبي، وربطه ببرنامج أبوظبي للمحتوى المحلي وبناءً عليه ترفد هذه الاتفاقية الجهود الرامية إلى تحقيق أهداف برنامج أبوظبي للمحتوى المحلي المرتبطة باستراتيجيات تعزيز سلاسل الإمداد الغذائي، كما تدعم المهن الحرة والمنشآت متناهية الصغر والصغيرة، بما يعمل على تنويع الناتج المحلي الإجمالي للإمارة، ويخلق فرص عمل للمواطنين في القطاع الخاص.
وبموجب الاتفاقية، سيتعاون الطرفان على إطلاق برامج ومبادرات تحفيزية، لدعم المزارعين المحليين في الإمارة، والترويج للأغذية الزراعية المحلية، لرفع نسبة الاكتفاء الذاتي من المنتجات ذات الأهمية والأولوية في الإمارة، حيث سيتم تطوير مقترحات لوضع نظم ولوائح تعمل على دعم المزارعين والمحاصيل الزراعية المحلية، من خلال تبني شركة «سلال» لبرنامج أبوظبي للمحتوى المحلي، ومشروع دعم القائمة الذهبية عبر المشتريات الحكومية لإمارة أبوظبي، والعمل بمقتضاه، لتنفيذ المشاريع الاستراتيجية الداعمة.
وأوضح الظاهري أن عدد المزارع المتعاقدة مع شركة «سلال» يبلغ 926 مزرعة، وذلك للموسم الزراعي 2020 – 2021، حيث تسعى «سلال» إلى مواصلة تعزيز شبكة تعاقداتها مع المزارعين في الإمارة، بهدف تعزيز الكمية المنتجة من المحاصيل الزراعية الطازجة، والتي ستساهم بدورها في رفع نسبة الاكتفاء الذاتي من المنتجات ذات الأهمية في الدولة.

إطلاق علامة تجارية
تنتج شركة سلال أكثر من 52 صنفاً من المنتجات الزراعية الطازجة المزروعة محلياً في أبوظبي، ومنها: الكوسا، والباذنجان، والذرة الحلوة، والطماطم، والبامية، والفلفل، والخيار، والملفوف، والزهرة، والخس، والأناناس، والتين، والمانجو، والليمون وغيرها، وقد بلغ الإنتاج المحلي 31.000 طن خلال الموسم الزراعي 2020 – 2021 مقارنة بإنتاج 24.000 طن في العام المنصرم 2019 – 2020
وحول التوجهات المستقبلية لزيادة المساحة التسويقية للمنتجات المحلية وفتح قنوات جديدة وآليات تنفيذها، أكد المهندس جمال الظاهري أن شركة «سلال» تحرص على مواصلة تقديم كافة سبل الدعم للمزارعين من خلال تسويق محاصيلهم المختلفة عبر قنوات تسويقية فعّالة تسهم في تعزيز الميزة التنافسية للمنتجات المحلية، وذلك في إطار سعيها نحو ترسيخ مفهوم التنمية الزراعية المستدامة، وزيادة العائد الاقتصادي للمزارعين، كما تلتزم سلال بدعم الجهود الرامية إلى تحقيق أهداف برنامج أبوظبي للمحتوى المحلي المرتبطة باستراتيجيات تعزيز سلاسل الإمداد الغذائي، وتعمل أيضاً على إطلاق علامة تجارية جديدة تحت شعار «زرعت في الإمارات بكل فخر» للترويج للمنتجات الغذائية الطازجة والمنتجة في المزارع المحلية.
وأضاف: أن شركة «سلال» تعمل يداً بيد مع كافة تجار التجزئة للتوقيع على عروض سنوية للترويج للمنتجات الغذائية الطازجة المزروعة في المزارع المحلية من خلال تخصيص مساحة لعرض المنتجات الغذائية المحلية ضمن مختلف متاجرهم في الدولة، وتوفير المزيد من خيارات متاجر التجزئة للمزارعين لعرض وبيع منتجاتهم الطازجة.
وأكد حرص شركة سلال على تعزيز سلسلة الإمداد الغذائي المحلي وتوفير منتجات محلية طازجة ومتنوعة وذات جودة عالية للمستهلكين في مختلف أنحاء دولة الإمارات، حيث تحافظ سلال على جودة المنتجات الغذائية الطازجة بدءاً من مراكز التجميع الـ 13 التي تمتلكها الشركة والموزعين في مختلف أنحاء إمارة أبوظبي، وصولاً إلى تدابير مراقبة الجودة الصارمة في مركز عمليات التوزيع التابع للشركة والخاص لاستلام المنتجات الزراعية من المزارعين المحليين، ومراقبة الجودة، والتوزيع إلى كافة العملاء في مختلف أنحاء دولة الإمارات.

 



Source link

اترك تعليقاً