تداول تصريح البرلمانية المصرية فريدة الشوباشي عما تفعله وقت سماع الأذان والأخيرة توضح


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، تصريحا للنائب بالبرلمان المصري، فريدة الشوباشي حول ردة فعلها عن سماع الأذان الأمر الذي أثار تفاعلا.

تصريح الشوباشي جاء في مقابلة على قناة MBC مصر وقالت فيه: “أنا لما كنت بسمح الأذان وأنا صغيرة كني كلي بقشعر، لما وأنا في فرنسا كنت بجيب إذاعة الشرق وكان الشيخ عبدالباسط عبدالصمد الله يرحمه يقول الأذان، أيه العذوبة دي والجمال والروحانية دي..”

وتابعت قائلة: “أنا ساكنة الآن في حتة المنطقة شعبية جمبنا، ساعة الأذان بسد أذاني 15 صوت داخلين في بعض..”

وبعد التفاعل على تصريحها، أوضحت شوباشي في مداخلة هاتفية على قناة صدى البلد قائلة إن “ما أكدته في تصريحاتي حول الأذان أنني في منطقة شعبية وبها العديد من الميكروفونات ويكون الصوت متداخل وعالي.. من وانا صغيرة وانا بسمع الشيخ عبد الباسط عبد الصمد كان جسمي بيقشعر نظرا لحلاوة صوته”، مطالبة بأن “يكون الأذان بصوت جميل، وألا يكون هناك تداخل في الأصوات، لأن الأصوات الكثيرة المتشابكة تجعل الصوت غير واضح”، مؤكدة بالقول: “أنا بدافع عن الأذان”.



Source link