مخدرات وذهب وقتل وخطف.. الداخلية المصرية تعلن القضاء على “أخطر” عصابة في الصعيد


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– أعلنت وزارة الداخلية المصرية، الأحد، القضاء على ما وصفته بـ”أكبر وأخطر” التشكيلات العصابية الإجرامية المسلحة بمنطقة الصعيد في محافظة أسوان.

وقالت الوزارة، في بيان، عبر صفحتها بفيسبوك، إن “التشكيل العصابي تخصص نشاطه الإجرامي فى جلب والإتجار بالمواد المخدرة والتنقيب عن خام الذهب واستخراجه بطرق غير مشروعة بمناطق مختلفة أشهرها منطقة (مرسى علم بالبحر الأحمر) وارتكاب جرائم قتل وخطف وبلطجة”.

وأضافت: “يتكون التشكيل من ١٢ عنصرا إجراميا شديد الخطورة يتزعمهم شقي خطر هارب من حكم بالإعدام وعدد من أحكام المؤبد والسجن، والسابق اتهامه في العديد من القضايا الجنائية المتنوعة قتل واتجار بالمخدرات وبلطجة”.

وتابعت بأن التشكيل العصابي “اتخذ من المنطقة الجبلية المتاخمة من قرية عرب كيما بدائرة مركز كوم أمبو بمحافظة أسوان مركزاً لمزاولة نشاطهم الإجرامي، ومن خلال أعمال الرصد والمتابعة وردت معلومات للأجهزة المعنية بالتحركات الخاصة بالتشكيل العصابي ومن خلال وضع خطة أمنية باستخدام القدرات الفنية العالية في الرصد والتحليل والتحريات أمكن تتبع خط سير التشكيل العصابي ورصد تحركاته”.

وأشارت إلى أنه “عقب إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تم استهدافه بعدة مأموريات شاركت فيها أجهزة الوزارة قطاع الأمن العام وقطاع والأمن المركزي ومديرية أمن أسوان والمجموعات القتالية عالية الكفاءة”.

وأوضحت أنه جرى “فجر اليوم رصد تحرك أفراد التشكيل العصابي يستقلون سيارتين نصف نقل وبحوزتهم أنواع مختلفة من الأسلحة خاصة الأسلحة الثقيلة، وبمحاصرتهم من خلال الأكمنة المعدة لذلك بادروا بإطلاق الأعيرة النارية تجاه القوات، وبالتعامل معهم بتبادل إطلاق النيران والذى استمر لعدة ساعات حتى صباح اليوم، مما أسفر عن مصرع زعيم و أفراد التشكيل العصابى، وضبط بحوزتهم مدفع أر بي جي و2 رشاش متعدد بشرائط الذخيرة و12 سلاحا آليا و4 بنادق مختلفة الأنواع وطبنجتين وفرد خرطوش وكميات من الذخيرة المختلفة لكافة الأسلحة، كما ضبط بحوزتهم كمية من المواد المخدرة مثل الحشيش والبانجو والشادو”.



Source link