البرتغاليون ينتظرون كسر جارديم عقدة دوري أبطال آسيا


ينتظر البرتغاليون يوم الثلاثاء على أحر من الجمر، إذ من الممكن أن يكون مواطنهم ليوناردو جارديم مدرب الهلال السعودي أول رجل ينتمي إلى شبه الجزيرة الإيبيرية يفوز بدوري أبطال آسيا، وهي البطولة القارية الوحيدة التي لم يرفعها رجل برتغالي حتى الآن.

ويلتقي الهلال السعودي مع بوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبي على ستاد الملك فهد الدولي يوم الثلاثاء في نهائي دوري أبطال آسيا بنسخته الحالية، وتأمل البرتغال أن يفك جارديم النحس الذي لاحق أبناءها في بطولة القارة الصفراء الأهم على الإطلاق.

وحقق جارديم بطولة كبرى واحدة في مسيرته الرياضية عندما جلب الدوري الفرنسي موسم 2016-2017 إلى خزائن موناكو عقب أعوام طويلة من الغياب، كما بلغ نصف نهائي نسخة ذلك الموسم من دوري أبطال أوروبا قبل أن يودع عقب الخسارة أمام يوفنتوس الإيطالي.

وعرفت كرة القدم البرتغالية 5 مدربين استطاعوا تحقيق بطولات قارية حول العالم، أنجحهم على الإطلاق مانويل جوزيه الذي فاز بأربع بطولات إفريقية مع الأهلي المصري، بالإضافة إلى 16 بطولة مختلفة مع الأحمر القاهري الشهير.

وكان آرثر جورج بطلاً لبطولة دوري أبطال أوروبا موسم 1986-1987 مع بورتو، ومرتين احتفل جوزيه مورينيو بـ”ذات الأذنين” الأولى مع بورتو عام 2004 والأخرى مع إنتر ميلان في 2010.

وسيطر البرتغاليون مؤخراً على بطولة كوبا ليبرتادوريس في أميركا الجنوبية، إذ فاز بها جورجي جيسوس مع فلامنغو عام 2019، وفي العام الماضي فاز بها أبيل فيريرا مع بالميراس، وهو اليوم على أعتاب الفوز بالبطولة للعام الثاني على التوالي، إذ سيلاقي فريقه فلامنغو في المباراة النهائية أواخر الشهر الجاري.



Source link