السفير الروسي لـ/قنا/: اليوم الوطني يكتسب رمزية جديدة بسبب استضافة المونديال



الدوحة /قنا/ أكد سعادة السيد دميتري نيكولايفيتش دوغادكين سفير روسيا الاتحادية لدى الدولة، أن احتفال دولة قطر بيومها الوطني هذا العام، بالتزامن مع نهائي بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، يكتسب رمزية جديدة، كونه يشكل فرصة لضيوف المونديال لمشاركة دولة قطر احتفالاتها، ومناسبة للاطلاع على ثقافتها وتاريخها.

وقال سعادته، في تصريح خاص لوكالة الأنباء القطرية /قنا/ “إن الاحتفال باليوم الوطني يشكل فرصة رائعة، منحت جميع ضيوف قطر الذين جاؤوا لمتابعة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، معايشة تجربة احتفالها، ليكونوا جزءا من الفعاليات الشيقة المخطط لها في هذا التاريخ المميز”.

وأشاد بالتطور الديناميكي الذي عرفته قطر في السنوات الأخيرة، الذي جعل منها دولة حديثة، لافتا إلى أن التغيرات والإصلاحات التي شهدتها دولة قطر في مختلف المجالات كانت تسير بالتوازي مع جهود الحفاظ على قيمها وتقاليدها وهويتها وثقافتها.

وتطرق سعادة سفير روسيا الاتحادية لدى الدولة إلى الحملات المشبوهة والادعاءات المغلوطة التي استهدفت استضافة دولة قطر للمونديال قائلا “إن الانتقادات التي وجهت لتنظيم فعاليات كأس العالم لا أساس لها من الصحة”، معربا عن تمنياته في أن تمضي قطر قدما في طريق النجاح لتحقيق الأهداف التي حددتها القيادة الرشيدة لصالح شعبها.

وبشأن العلاقات القطرية – الروسية، قال سعادته “في السنوات الأخيرة، وفي ظل الوضع السياسي والاقتصادي المتغير في العالم، تطورت العلاقات بين بلدينا بشكل مطرد، وأصبحت أكثر قوة في مختلف المجالات”.

وأشار سعادة السفير الروسي إلى الزيادة التي شهدتها المبادلات التجارية بين البلدين، لاسيما في القطاع الزراعي، وزيادة التدفق السياحي من كلا الجانبين، فضلا عن التعاون المستمر في الثقافة والرياضة، بما يشمل مشاركة تجربة بلاده مع دولة قطر خلال التحضير لاستضافة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022.

ولفت إلى أن دولة قطر تعد أكبر مستثمر في الاقتصاد الروسي، من بين دول مجلس التعاون الخليجي، مبرزا أنه تم التوصل الى آلية عمل بين البلدين في إطار المنصة المالية والاقتصادية المشتركة.



Source link

اترك تعليقاً