الصراع في تيغراي: لماذا تجدد القتال بين الحكومة وجبهة تحرير شعب تيغراي؟


  • اليكس دو فال
  • المدير التنفيذي لمبادرة السلام العالمي

جندي اثيوبي

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة،

جندي من القوات الحكومية الإثيوبية

اندلعت المعارك مجدداً في إثيوبيا بين الحكومة الفديرالية وجبهة تحرير شعب تيغراي على نطاق واسع وباتت العودة إلى طاولة المفاوضات موضع شك في أحسن الأحوال.

واتفق الجانبان على أن الطلقة الأولى في المعارك الجديدة انطلقت في ساعة مبكرة من صباح يوم 24 أغسطس / آب الماضي على الحدود الجنوبية لإقليم تيغراي في بلدة كوبو التي تقع بالقرب من إقليم أمهرة، وكل جانب يحمل الآخر مسؤولية تجدد القتال.

ما هو واضح من المعلومات التي تم الحصول عليها من الدبلوماسيين الغربيين هو أن قوات الدفاع الوطني الإثيوبية وميليشيا الأمهرة المتحالفة معها والمعروفة باسم فانو حشدت قوة ضخمة بالقرب من بلدة كوبو خلال الأسابيع السابقة.

من جانبها قامت جبهة تحرير شعب تيغراي بحملة تجنيد واسعة بحيث زاد عدد مقاتليها بشكل واضح وخصصت الكثير من مواردها للتدريب وإعادة التسليح على الرغم من نفيها اللجوء إلى التجنيد الإجباري.



المصدر

اترك تعليقاً