العنابي يدخل مرحلة الإعداد الأخيرة



أنهى منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم معسكره التحضيري الذي أقامه بإسبانيا، والذي انطلق في الفترة الماضية، وشهد المعسكر العديد من المباريات الودية المعلنة وغير المعلنة، وذلك بهدف الوصول إلى اعلى نقطة من الجاهزية قبل انطلاق مباريات المونديال يوم 20 نوفمبر بمواجهة الإكوادور.. وتصل بعثة منتخبنا الدوحة فجر يوم 14 الجاري.

من المنتظر ان يواصل الاسباني فيليكس سانشيز مدرب الفريق غلق التدريبات أمام الإعلام والجماهير، إلا ما تسمح به الخطة الإعلامية الموضوعة من قبل إدارة المنتخبات الوطنية، والتي تهدف في المقام الأول إلى إبعاد اللاعبين عن الضغط والتوتر، وتهدف أيضا إلى زيادة التركيز في المهمة الجديدة التي لم يسبق للعنابي ان خاضها، حتى يكون قادرا على تشريف بلدنا اول دولة عربية وأول دولة في الشرق الأوسط تستضيف بطولة كأس العالم لكرة القدم، وتشريف أيضا الكرة الآسيوية كونها بطل القارة الصفراء حتى الآن.

وتخلل المعسكر الأخير للعنابي أداء 15 مباراة ودية دولية وتجارب جيدة مع فرق أوروبية ومنتخبات، كان أبرزها أمام منتخبي كندا وتشيلي.. وخاض العنابي مرانا وحيدا بالدوحة مطلع أكتوبر الماضي قبل عودته إلى اسبانيا وكان مرانا مفتوحا وسط حضور جماهيري كبير، منح اللاعبين الثقة والدعم، وأكد على وقوف كل الجماهير خلف منتخب بلادهم في هذه المهمة الكبرى.

يسعى منتخب كرة القدم القطري (العنابي) للاستفادة من عاملي الأرض والجمهور وتحقيق نتائج لافتة خلال مشاركته الأولى في تاريخ بطولات كأس العالم، وذلك في النسخة رقم 22 والتي تنطلق في 20 نوفمبر 2022..ويُدشّن «العنابي» كأس العالم بخوض المباراة الافتتاحية على ملعب «البيت» أمام الإكوادور، ضمن منافسات المجموعة الأولى التي تضم أيضا منتخبي هولندا والسنغال.

ومنذ إعلان فوز الملف القطري باستضافة كأس العالم، بدأت خطة تجهيز المنتخب الأول للمشاركة في الحدث التاريخي، بالتوازي مع التحضيرات اللوجستية للمنافسة الرياضية الأكثر أهمية في العالم… وحصل على عضوية الاتحاد الدولي (فيفا) بعد ذلك بـ 12 عاما، وانضم إلى الاتحاد الآسيوي عام 1974.



Source link

اترك تعليقاً