تدشين المركز الطبي الموحد للجنة عمليات أمن وسلامة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022



الدوحة /قنا/ دشن سعادة اللواء عبدالعزيز بن فيصل آل ثاني وكيل وزارة الداخلية قائد قوة /لخويا/، اليوم، المركز الطبي الموحد للجنة عمليات أمن وسلامة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 بمقر قوة /لخويا/.

وسيتولى المركز، الذي يضم خمس عيادات خارجية خارج المقر الرئيسي، بالإضافة إلى خدمات الإسعاف لنقل الحالات الحرجة إلى مستشفى حمد العام، تقديم الرعاية الصحية الأولية لملحقي اللجنة من الجهات الحكومية (وزارة الداخلية، وزارة الدفاع، قوة لخويا) وكذلك للمشاركين في تأمين البطولة من الدول الشقيقة والصديقة.

وأعرب سعادة اللواء عبدالعزيز بن فيصل آل ثاني، في تصريح صحفي بهذه المناسبة، عن شكره للجهود المبذولة من جميع الجهات لتسخير أفضل رعاية طبية للعاملين بلجنة عمليات أمن وسلامة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، والضيوف من الدول الشقيقة والصديقة، مؤكدا ضرورة بذل المزيد من الجهد ومضاعفته خلال البطولة لضمان تقديم خدمة طبية عالية المستوى والجودة للجميع.

وأشار سعادته إلى أن منظومة العمل الأمني تعمل كفريق واحد من أجل تأمين البطولة وفق أعلى مستويات الأداء الأمني، وبما يليق بدولة قطر وتميزها في المجالات كافة، خاصة في مجالات الخدمات الأمنية.

من جانبه، قال اللواء طبيب أسعد أحمد خليل قائد الخدمات الطبية بالقوات المسلحة القطرية: “نعمل جاهدين يدا بيد مع وزارة الداخلية وقوة لخويا كخدمات طبية لإنجاح بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 كحدث عالمي يقام لأول مرة في الشرق الأوسط”، مؤكدا أن المركز الطبي، الذي تم تدشينه اليوم وفق معايير دولية، شاهد على مستوى الرعاية الطبية المتقدمة بدولة قطر، ومتمنيا التوفيق للجميع في المهام الموكلة إليهم.

إلى ذلك، قال العقيد دكتور محمد حمد الغياثين رئيس وحدة القوى العاملة بلجنة عمليات أمن وسلامة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022: إن إنشاء المركز جاء لتوفير الرعاية الطبية للكوادر البشرية الملحقة بلجنة عمليات أمن وسلامة البطولة، والقوى الأمنية المشاركة من الدول الشقيقة والصديقة، وتنظيم آلية الإحالة الطبية، خاصة بعد نجاح تجربة العيادة الطبية التي عملت خلال بطولة كأس العرب FIFA قطر 2021، موضحا أن المركز سيضمن تنظيم العمل بشكل دقيق في جانب الرعاية الطبية، وتقديم رعاية طبية أولية ذات جودة عالية في ظل بيئة آمنة وسليمة، وسرعة توصيل قرارات الملحقين الطبية إلى وحدة القوى العاملة، والتنسيق مع مركز قيادة عمليات البطولة والمكتب الإشرافي للدول الشقيقة والصديقة فيما يخص الجانب الطبي.

من ناحيته، أفاد العقيد سالم سعيد الراشدي مدير إدارة الخدمات الطبية بوزارة الداخلية، بأن تدشين المركز يأتي في إطار تعزيز الشراكة بين الجهات العسكرية، وتقديم خدمة طبيبة متميزة للقوى الأمنية المشاركة في تأمين بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، مبينا أن إدارة الخدمات الطبية تشارك في المركز بمجموعة من الكوادر الطبية والفنية المتميزة وسيارات الإسعاف، ومشيدا بحجم التعاون والتنسيق بين الجهات المعنية كافة من أجل الظهور بمستوى عال من الأداء الطبي الراقي، وبما يضمن جاهزية القوى الأمنية صحيا وذهنيا للقيام بواجباتها في تأمين البطولة على أعلى مستوى.

بدوره، قال المقدم طبيب رامي القطامي رئيس الفريق الطبي المشغل للمركز الطبي الموحد: إن المركز يضم مجموعة من الكوادر الطبية المتميزة والمؤهلة تأهيلا عالي المستوى من الخدمات الطبية بوزارتي الدفاع والداخلية وقوة لخويا، لافتا إلى أن المركز سيقدم أفضل خدمة في الرعاية الصحية الأولية، وتوفير الأدوية اللازمة وفق أعلى معايير الجودة، وفي تطبيق النظم الطبية المتعارف عليها، مشيرا إلى أن المركز سيقدم الرعاية الطبية في المقر الرئيسي بقوة لخويا، بالإضافة إلى خمس عيادات خارجية في مقار سكن القوات الشقيقة والصديقة.

كما ذكر رئيس الفريق الطبي أن المركز سيقدم إلى جانب التخصصات الطبية المختلفة، مجموعة من الخدمات الأخرى، والتي تعمل على مدار الأسبوع، منها الصيدلية والأشعة والمختبر.

وفي سياق متصل، أوضحت المقدم طبيب خلود السبيعي رئيس الشؤون الطبية بالمركز أن الخدمات التي سيقدمها المركز تشمل عيادات الأسنان، والعيون، والجراحة، والعظام، والأنف والأذن والحنجرة، والطب النسائي، والمسالك البولية، والجلدية، مضيفة أن خدمة الطب العام والطوارئ ستكون على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.

وفيما يتعلق بالتجهيزات الطبية، ذكر الطبيب علي الجراح نائب رئيس الشؤون الإدارية بالمركز، أنه سيتم توفير الأدوية وكافة المستلزمات الطبية بالمركز، بالتعاون مع مؤسسة حمد الطبية، وبما يضمن تقديم الرعاية الصحية الأولية على الوجه الأكمل، من خلال الاستغلال الأمثل للموارد المتاحة، وتعزيز بيئة العمل الصحي، والوقاية من الأمراض والإصابات المرتبطة بالعمل، والحماية من المخاطر.



Source link

اترك تعليقاً