رئيس الشؤون التجارية في أريد قطر : نتمتع بجاهزية كاملة لتقديم خدمات اتصال عالية المستوى للبطولة



وقال سعادته في حوار لوكالة الأنباء القطرية /قنا/ إن شركة أريد حرصت منذ فترة طويلة على العمل، لتكون على أتم الاستعداد لتلبية الطلب الكبير على الخدمة والمعايير المرتفعة التي يتوقعها العالم منها، وقامت في سبيل ذلك بتوقيع العديد من الاتفاقيات مع شركات عالمية عملاقة في مجال التكنولوجيا، كان آخرها اتفاقية مع شركة هواوي لضمان أداء شبكة الاتصالات، وتوفير أفضل تجربة عملاء خلال بطولة كأس العالم.

وأضاف أنه حسب الاتفاقية سيتم توفير 100 خبير للعمل في العديد من المواقع الرئيسية في قطر، بالإضافة إلى الخبراء العاملين عن بعد، لضمان نجاح برنامج ضمان أداء الشبكة خلال البطولة، بينما ستستعين هواوي بخبراتها العالمية في توفير برامج لضمان أداء الشبكات في الفعاليات الرياضية الكبرى، بالإضافة إلى أحدث العمليات التي تتم بمساعدة تقنيات الواقع المعزز.

وكشف سعادة الشيخ ناصر بن حمد آل ثاني عن تركيب أحدث معدات الشبكات في ملاعب البطولة، وفي خطوط المترو وفي المواقع الرئيسية الأخرى، وذلك لضمان أفضل أداء للشبكة وتحديد المشاكل وحلها، مع إجراء اختبارات شاملة للقدرة ولضمان بقاء المشجعين على اتصال في جميع الأوقات، والاستمتاع بخدمات الاتصالات الصوتية والبيانات بسهولة خلال الحدث الرياضي.

كما أشار إلى أن شركة أريد خصصت فريق عمل مركز يضم أكثر من 300 خبير، للتعامل مع متطلبات الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، من حيث ضمان الخدمة، بينما جهزت الشركة مركز عمليات حديث ومتطور للخدمات إلى جانب العديد من مراكز الخدمات عن بعد والعمليات الميدانية على مدار الساعة.

ولفت الى أن أريد استقطبت خبراء فنيين من أصحاب الخبرة في التعامل مع الأحداث الرياضية الكبرى، مثل بطولات كأس العالم السابقة أو مباريات السوبر بول في أمريكا، كما تم الطلب من مزودي خدمات الاتصالات تعزيز أطر الدعم ومتطلبات ضمان الخدمة خلال فترة البطولة، من خلال اتفاقيات مستوى خدمة تغطي الحصول على خدمات معززة إلى جانب تجهيز غرف للتخطيط عن بعد مزودة بمعدات الخط الساخن مع فرق بحث وتطوير، مع إجراء اختبارات مكثفة من أجل ضمان تجربة عالمية المستوى، كما جرى تنسيق وثيق بين الشركة واللجنة العليا للمشاريع والإرث وهيئة تنظيم الاتصالات والجهات الأخرى، لتسهيل عمليات الفيفا.

ونوه رئيس الشؤون التجارية في أريد قطر بأن التاريخ سيسجل أن بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، ستكون أول نسخة من كأس العالم تستخدم تقنيات 5G بالكامل، وهو إنجاز تعتز الشركة بالمساهمة في تحقيقه.

كما أشار إلى أنه ومع تجهيز الشركة لملاعب المونديال الثمانية، ستكون بطولة كأس العالم في قطر هي أول بطولة كأس عالم لكرة القدم، جميع ملاعبها مجهزة بسرعات تنزيل تتجاوز 1 غيغابت في الثانية عبر شبكة الجيل الخامس 5G من أريد Ooredoo.

وأوضح أن الشركة قامت أيضا بتحديث مواقعها الخارجية لشبكة الراديو من خلال تزويدها بأحدث تقنيات الجيل الخامس 5G، التي تستهدف تحقيق أقصى قدر من التغطية على مستوى الدولة بما في ذلك الملاعب والمطارات والسكك الحديدية ومناطق المشجعين وغيرها من المرافق المتعلقة بالفيفا، بينما تم الانتهاء من ترقية شبكة الجوال 4G و5G بالكامل، من خلال تزويدها بأحدث المعدات والوظائف وأكثرها تطورا، كما تم الانتهاء من ترقية شبكة أريد الأساسية بالكامل عبر إضافة أحدث شبكة سحابية أساسية وأكثرها تطورا في مراكز البيانات الحديثة، بينما تمت ترقية سعة روابط نقل البيانات عبر الشبكة (Transport IP) وضمان توفر هامش آمن وفقا لمتطلبات الفيفا المتعلقة بحركة البيانات.

وأضاف أن الشركة وفرت أيضا نطاقا عريضا متعددا للاتصال عبر الإنترنت بالخوادم التابعة لتطبيقات ومواقع التواصل الاجتماعي مثل، “فيسبوك، وانستغرام، وتيك توك، وسناب شات، وواتس اب” وغيرها، إلى جانب توفير إمكانية اتصال العملاء بالوجهات الدولية، من خلال مكالمات صوتية عالية الجودة، وشبكة اتصالات متطورة لمختلف وسائل الإعلام وجهات البث الناقلة للحدث، مع ضمان توفير سعة شبكة مناسبة وتوفير المرونة في جميع مكونات الشبكة، وشبكة الوصول إلى الراديوRAN ، والشبكة الأساسية، ونقل البيانات، وذلك للقطاعين المحلي والدولي، بالإضافة الى توفير سعة شبكة معززة لمناطق المشجعين والملاعب والمرافق الرئيسية ونقاط التجمع الجماهيري خلال بطولة كأس العالم.

وبين أن اختيار شركة أريد كداعم رئيسي للحدث الرياضي الأكبر والأهم في العالم، يأتي في إطار تعزيز التعاون الوثيق بين الشركة والفيفا، حيث كانت الشركة داعما وطنيا لكأس العالم للأندية FIFA قطر في نسختي 2019 و2020، كما أن هناك تعاونا وثيقا وتنسيقا على أعلى مستوى بين الشركة واللجنة العليا للمشاريع والإرث والاتحاد الدولي لكرة القدم، لضمان جاهزية جميع الأطراف ونجاح تنظيم البطولة.

وأضاف أن أريد تم اختيارها لتكون المزود العالمي الرسمي لخدمات الربط الدولي لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 ومشغل الاتصالات الرسمي في الشرق الأوسط وأفريقيا، حيث تم اختيار الشركة من قبل “الفيفا” واللجنة العليا للمشاريع والإرث لتوفير شبكة عالمية تربط الدوحة بنقاط تواجد مختلفة في أوروبا- لندن وفرانكفورت- وسنغافورة في آسيا.

وأشار إلى أنه انطلاقا من ذلك ستقدم شركة أريد خدمات اتصالات عالمية لجميع الجهات الحاصلة على تراخيص الحقوق الإعلامية في قطر لتغطية هذا الحدث الدولي البارز، ويشمل ذلك اتصال حوالي 50 جهة بث ناقلة للحدث في جميع أنحاء العالم، بشبكة أريد ومركز البث الدولي في قطر لنقل فيديو البث المباشر والبيانات، مما يوفر للجهات الناقلة للبطولة الجودة والمرونة اللازمتين لإنتاج وتوزيع محتوى الفيديو الخاص بالبث.



Source link

اترك تعليقاً