سمو الأمير ورئيس الإمارات يبحثان تعزيز العلاقات الأخوية والعمل الخليجي



عقد حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة جلسة مباحثات رسمية في الديوان الأميري اليوم.

وفي بداية الجلسة رحب سمو الأمير المفدى بأخيه رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة والوفد المرافق، وأعرب سموه عن تهانيه لأخيه سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بمناسبة اليوم الوطني الـ51 لدولة الإمارات، متطلعا سموه إلى أن تُسهم هذه الزيارة في تطوير علاقات التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين والدفع بها إلى مستويات أرحب.

من جانبه أعرب رئيس دولة الإمارات عن شكره وتقديره لسمو الأمير المفدى على حسن الاستقبال وكرم الضيافة، معربا عن تهانيه بمناسبة استضافة قطر لبطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 الجارية، كما أشاد بنجاح قطر الاستثنائي في تنظيم واحتضان هذه البطولة العالمية.

وجرى خلال المباحثات بحث العلاقات الأخويّة بين البلدين الشقيقين والسبل الكفيلة بدعمها وتوطيدها في مختلف المجالات لا سيما ما يتعلق بتعزيز أواصر التعاون الأخوي لما فيه خير ومصلحة الشعبين الشقيقين إضافة إلى تعزير العمل الخليجي المشترك.

كما تمّ استعراض تطوّرات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية، وتبادل وجهات النظر حيال عدد من القضايا الراهنة ذات الاهتمام المشترك.

حضر المباحثات سمو الشيخ جاسم بن حمد آل ثاني الممثل الشخصي للأمير، وسعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، وسعادة الشيخ سعود بن عبدالرحمن آل ثاني رئيس الديوان الأميري، وعدد من أصحاب السعادة الشيوخ والوزراء.

وحضرها من الجانب الإماراتي سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة، وعدد من أصحاب السعادة أعضاء الوفد المرافق.

وأقام حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، مأدبة غداء تكريماً لأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة والوفد المرافق له.

وكان سمو رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة قد وصل إلى الديوان الأميري في وقت سابق، حيث أقيمت لسموه مراسم استقبال رسمي.



Source link

اترك تعليقاً