عرين العنـابي في «أمـــــان» – جريدة الوطن



المعروف أن حارس المرمى يعتبر من أهم المراكز وتحتاج دائما لمن هم الأفضل، وقوة وتميز حارس المرمى تمنح كل فريق أو منتخب الأفضلية، ولذلك تسعى الأجهزة الفنية لاختيار أفضل العناصر.

المنتخب القطري يضم في قائمته الأخيرة مجموعة متميزة من حراس المرمى، خاصة في ظل توفر عدد كبير من اللاعبين الشباب المميزين، وهو ما جعل المنافسة كبيرة ومثيرة من أجل الاختيار في القائمة التاريخية.

ويبدو أن حراس مرمى «عرين العنابي» في أمن وأمان، في ظل وجود ثلاثة من حراس المرمى على مستوى عال يزيد من قوة منتخبنا الوطني، حيث يعتبر الجميع حارس المرمى الجيد والمتفوق (نصف الفريق)، وكلما كان حارس المرمى جيدا ساهم ذلك في تحقيق النتائج الإيجابية والتي يحلم بها الجميع في مونديال 2022. ورغم جاهزية كل حراس مرمى العنابي الا أن سعد الشيب يعتبر الحارس الأساسي للعنابي وهو أفضل حارس مرمى في آسيا 2019، بفضل تألقه وتفوقه في مباريات البطولة التي انتهت بتتويج العنابي بطلا للقارة الصفراء.

يخضعُ حراسُ مرمى منتخبنا الوطني، لتدريبات قوية من قبل مدرب حرّاس المرمى، وذلك للاطمئنان على جاهزيتهم قبل انطلاق البطولة، حيث سيتم اختيارُ 3 حراس في القائمة النهائية.

وستكون المباريات المقبلة هي الحاسمة للاختيار النهائي، خاصة وان منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم سيخوض 3 مباريات ودية مهمة وحاسمة خلال معسكر إسبانيا مع منتخبات: جواتيمالا يوم 23 من الشهر الجاري، وهندوراس يوم 27، وبنما يوم 5 نوفمبر، وتعتبر المواجهات الثلاث المقبلة للعنابي بمثابة فرصة كبيرة لمدرب الحراس والجهاز الفني بقيادة سانشيز من أجل انهاء المهمة الاعدادية بالصورة المطلوبة والاطمئنان على جاهزية لاعبيه وخصوصا حراس المرمى قبل انطلاق مباريات بطولة كأس العالم 2023

وتاتي صعوبة المهمة بالنسبة للجهاز الفني في ظل تميز الحراس خلال المشاركات الاخيرة، لذلك تصعّب عملية الاختيار، وإن كان سعد الشيب هو الأبرز لحماية عرين العنابي، نظرًا للخبرة الكبيرة التي يمتلكها، بجانب مشعل برشم ويوسف حسن، وهذا الأمر لا يقلل من فرصة وحظوظ بقية الحرّاس لاسيما أنهم من الحراس الشباب الواعدين الذين ينتظرهم مستقبلٌ واعد سواء مع العنابي أو مع أنديتهم في الفترة المقبلة.



Source link

اترك تعليقاً