كأس العالم FIFA قطر 2022.. آخر نسخة مونديالية بمشاركة 32 منتخبا تقترب من خط النهاية



الدوحة /قنا/ تقترب بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 التي تختتم منافساتها يوم /الأحد/ المقبل من خط النهاية ويوم التتويج لتدون في تاريخ البطولات كآخر نسخة مونديالية بمشاركة 32 منتخبا.

وستودع البطولة في النسخة الحالية نظام 32 منتخبا وتبدأ في النسخة المقبلة 2026 بنظامها الجديد والذي يضم 48 منتخبا للمرة الأول، ويعتبر الاتحاد الدولي لكرة القدم /فيفا/ أن هذه الخطوة ستزيد الاهتمام باللعبة وترفع العائدات المالية.

وستقام النسخة المقبلة من المونديال عام 2026، في 3 دول من أمريكا الشمالية والوسطى هي: الولايات المتحدة، وكندا، والمكسيك، وستكون هذه أول بطولة كأس عالم منذ نسخة كوريا واليابان 2002، تستضيفها أكثر من دولة والأولى بمشاركة أكثر من دولتين.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم /فيفا/ أعلن سابقا عن المدن التي ستستضيف منافسات مونديال 2026، وهي : فانكوفر وتورنتو الكنديتان، سياتل، لوس أنجلوس، سان فرانسيسكو، كانساس، بوسطن، فيلادلفيا، ميامي، نيويورك -نيو جيرسي، دالاس، أتلانتا وهيوستن الأمريكية، ومكسيكو سيتي ومونتيري وجوادا لا خارا المكسيكية.

واستضافت المكسيك كأس العالم مرتين من قبل في 1970 وفي 1986 وستصبح أول دولة تستضيف النهائيات ثلاث مرات..فيما استضافت الولايات المتحدة البطولة مرة واحدة وكانت في 1994.

ولم يسبق لكندا أن استضافت كأس العالم لفرق الرجال، لكنها استضافت كأس العالم للسيدات في 2015.

وتعتبر بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، النسخة السابعة والأخيرة من نسخ كأس العالم التي يشارك فيها 32 منتخبا، حيث بدأ ذلك منذ كأس العالم فرنسا 1998.

وشهدت أول نسخة لبطولة كأس العالم لكرة القدم والتي استضافتها الأوروغواي عام 1930، مشاركة 13 منتخبا فقط، منها 4 منتخبات أوروبية و7 من أمريكا الجنوبية ومنتخبان من أمريكا الشمالية والوسطى، وذلك بسبب مقاطعة بعض الدول لهذه البطولة.

وتنافس على لقب البطولة كل من منتخبات: الأرجنتين، تشيلي، البرازيل، بوليفيا، الأوروغواي، بيرو، الباراغواي، أمريكا، المكسيك، فرنسا، يوغوسلافيا، رومانيا وبلجيكا، وتم تقسيمها على 4 مجموعات.

وتمكن منتخب الأوروغواي من التتويج بلقب أول كأس للعالم لكرة القدم، على حساب الأرجنتين، بعد الفوز (4-2)، في المباراة النهائية للبطولة.

أما النسخة الثانية، التي استضافتها إيطاليا عام 1934، فقد شهدت زيادة عدد المنتخبات المشاركة ليصل إلى 16 منتخبا، وتُعتبر النسخة الثانية هي أول دورة تُلعب بها تصفيات مؤهلة، بعدما قررت 32 دولة المشاركة في البطولة وبالتالي كان لزامًا إقامة تصفيات لتتأهل بعدها 16 دولة..وتمَّ منح قارة أوروبا 12 مقعدًا من أصل 16 مقعدًا، والباقي منح للأمريكتَين الشمالية والجنوبية (3 بطاقات)، وبطاقة واحدة لقارتَي آسيا وإفريقيا (بما فيها تركيا).. وشهدت هذه النسخة مشاركة منتخب مصر للمرة الأولى في تاريخه كأول منتخب عربي وإفريقي، وأُقيمت البطولة بنظام خروج المغلوب.

وفي النسخة الثالثة من كأس العالم التي أقيمت في فرنسا في عام 1938 شارك 15 منتخباً في النهائيات.

فيما شارك 13 منتخبا في النسخة الرابعة للمونديال البرازيل 1950 .. وانطلاقا من نسخة 1954 بسويسرا وحتى بطولة الأرجنتين في عام 1987 ضمت المواجهات 16 منتخبا.

ومع استضافة إسبانيا للنسخة 12 في عام 1982 وحتى إقامة كأس العالم في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1994 تم زيادة عدد المنتخبات المشاركة إلى 24 منتخبا.

ومنذ نهائيات فرنسا في عام 1998، تم مجددا رفع عدد المنتخبات المشاركة إلى 32 منتخبا لتكون نسخة مونديال قطر 2022 هي الأخيرة لمشاركة 32 منتخبا.

ويعتبر المنتخب البرازيلي هو المنتخب الوحيد الذي سجل حضوره في كل نهائيات كأس العالم والأكثر تتويجا باللقب برصيد 5 ألقاب أعوام (1958، 1962، 1970، 1994 و2002) يليه المنتخب الألماني بـرصيد 4 ألقاب (1954، 1974، 1990 و2014) وإيطاليا كذلك بـ4 ألقاب (1934، 1938، 1982 و2006)، ثم الأرجنتين برصيد لقبين (1978 و1986) وفرنسا بلقبين (1998 و2018) والأوروغواي بلقبين (1930 و1950)، وإنجلترا بلقب واحد (1966) وإسبانيا أيضا بلقب واحد عام 2010.

واستطاع منتخبان فقط التتويج بلقب البطولة في مناسبتين متتاليتين، وهما إيطاليا (1934 و1938) والبرازيل (1958 و1962).

وقدمت منتخبات، ألمانيا وإيطاليا وفرنسا وإنجلترا وإسبانيا 12 لقبا للقارة الأوروبية بينما أعطت منتخبات البرازيل والأرجنتين والأوروغواي 9 ألقاب للـ/كونميبول/.

يذكر أن الاتحاد الدولي لكرة القدم /فيفا/ كان قد أقر بالإجماع في عام 2017، زيادة المنتخبات المشاركة في كأس العالم من 32 حاليًا إلى 48، اعتبارًا من مونديال 2026.

واختار الـ/فيفا/ أن تقسم المنتخبات إلى 16 مجموعة تضم كل واحدة 3 منتخبات، على أن يتأهل المتصدر لمجموعته فقط إلى الدور التالي، وهو ما يضعف فرص المنتخبات الأقل قوة بما أن كل منتخب سيخوض مباراتين فقط في الدور الأول.. ويتجه الـ/فيفا/ لبحث النظام المثالي للبطولة العالمية الذي يضمن منافسة عادلة بين المنتخبات، والنظر في تغيير نظام المجموعات مرة أخرى، عبر تقسيم المتأهلين إلى 12 مجموعة تضمّ كلّ واحدة منها 4 منتخبات، مع العمل بمعايير خاصة لمحاولة تجنب مواجهة منتخبين من القارة نفسها.



Source link

اترك تعليقاً