مؤتمر المناخ 2022: لماذا يشارك صناع الوقود الأحفوري في النقاشات حول مستقبل البيئة؟


  • مات ماكغراث
  • مراسل الشؤون البيئية في كوب 27

منصة نفط

صدر الصورة، Getty Images

ارتفع عدد الوفود الممثلة لصناعة الوقود الأحفوري في قمة الأمم المتحدة للمناخ بنسبة 25 بالمئة، مقارنة بالقمة السابقة، بحسب تحليل حصلت عليه بي بي سي.

وتوصلت منظمة “غلوبال ويتنيس”، المهتمة بشؤون الطبيعة وحماية كوكب الأرض، إلى أن أكثر من 600 شخص مرتبطين بصناعة الوقود الأحفوري متواجدون في قمة المناخ.

وهذا ما يجعل عدد ممثلي تلك الصناعة المضرة بالبيئة، أكبر من أعداد وفود الدول العشر الأكثر تأثراً بالتغير المناخي، مجتمعة.

ويُتوقع مشاركة حوالي 35 ألف شخص في قمة المناخ – كوب 27 – في منتجع شرم الشيخ المطل على البحر الأحمر.



المصدر

اترك تعليقاً