ما تأثير المكوث في غرفة درجة حرارتها منخفضة على أجسامنا؟


  • جيمس غالغر
  • مراسل الشؤون العلمية والطبية بي بي سي

جيمس غالغر

صدر الصورة، JAMES GALLAGHER

لدى ذكر البرد القاتل أفكر مباشرة في مستكشفي القطبيين والجليد المتناثر على لحاهم، ومتسلقي الجبال الذين يتعاملون مع ارتفاعات إيفرست، والأصابع التي تتحول إلى اللون الأسود مع لدغة الصقيع والقشعريرة الناجمة عن انخفاض درجة الحرارة.

لذلك كنت مترددا عندما طُلب مني المشاركة في تجربة تتطلب المكوث في غرفة تبلغ حرارتها 10 درجات مئوية، نعم 10 درجات مئوية فقط!



المصدر

اترك تعليقاً