مستشفى الكويت في اليمن: غضب بعد وفاة عشرات الأطفال بسبب “أدوية فاسدة”


أطفال اليمن

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة،

يدفع سكان اليمن لاسيما الأطفال فاتورة الحرب الباهظة، إذ يواجه ملايين منهم خطر المجاعة وأمراض لا علاج لها في بلدهم.

تعالت أصوات ناشطين وحقوقيين، تندد وتطالب بفتح تحقيق دولي في قضية وفاة أطفال يمنيين مصابين بسرطان الدم”لوكيميا” ، بعد إعطائهم”جرعات من أدوية ملوثة”.

فقد أثارت الحادثة ردود فعل غاضبة في البلاد قبل أن يتردد صداها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وسط دعوات بمحاسبة المسؤولين وإنقاذ ملايين الأطفال الذين باتوا يدفعون ضريبة الحرب الباهظة.

تعددت الروايات والموت واحد

قبل نحو أسبوعين ، صُدمت العديد من الأسر اليمنية بوفاة أطفالهم في وحدة علاج السرطان بمستشفى الكويت بصنعاء.

وعلى مدى الأسابيع الماضية تضاربت الروايات والتقارير حول صحة ما حدث قبل أن تخرج السلطات في العاصمة صنعاء عن صمتها، الخميس الماضي، معلنة وفاة عشرة أطفال إثر حقنهم بأدوية تبين لاحقا أنها “منتهية الصلاحية”.



المصدر

اترك تعليقاً