معالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبد العزيز آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية يتفقد مشروع منفذ أبو سمرة



• سعادة رئيس “أشغال”: خدمة المسافرين بأكثر من ضعف الطاقة الاستيعابية السابقة من خلال زيادة عدد مسارات خدمة مركبات المسافرين من 9 إلى 24 مسار.

• سعادة رئيس الهيئة العامة للجمارك: تطوير المنفذ لا يخدم فقط استعدادات كأس العالم 2022 بل سيساهم أيضاً في تعزيز النشاط التجاري والصناعي لدولة قطر.

• المدير العام للجنة العليا للمشاريع والارث: يتكامل تطوير المنفذ مع باقي مشاريع خدمة بطولة كأس العالم 2022 ليوّفر لجماهير البطولة القادمين عبر المنفذ البرّي تجربة سلسة ومتميّزة منذ لحظة وصولهم لأرض قطر.

• نائب رئيس اللجنة الدائمة لإدارة منفذ أبو سمرة: تطوير منفذ أبو سمرة سيساهم بشكل كبير في تسهيل إجراءات المسافرين وإنجازها بكل سلاسة وبوقت أسرع من السابق

• أعمال تطوير المنفذ من شأنها رفع الطاقة الاستيعابية للمنفذ وتحسين تجربة الزوار والمشجعين القادمين لحضور بطولة كأس العالم 2022.

• تم استحداث صالة مسافرين لخدمة الجماهير والمشجعين القادمين إلى الدولة بما يوفّر سبل الراحة والأمان لهم

• زيادة السعة الاستيعابية لمباني جوازات للقادمين والمغادرين إلى 24 مركبة لكل منهما، ومبنى الجمارك للقادمين إلى 36 مركبة

• 48 مسار سياحي بطاقة استيعابية حوالي 12 ألف مركبة للقادمين و12 ألف مركبة للمغادرين

• صالة للمسافرين تخدم 4000 زائر بالساعة و44 منصة جوازات و22 للتفتيش الجمركي لخدمة الجماهير القادمة إلى دولة قطر

• 4,500 موقف مؤقت لخدمة بطولة كأس العالم 2022

• الانتهاء من تنفيذ جميع الأعمال المتعلقة بكأس العالم في نهاية شهر أكتوبر الجاري

الدوحة | الوطن | قام معالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبد العزيز آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، صباح اليوم، بجولة تفقدية لمشروع منفذ أبو سمرة الذي تنفذه هيئة الأشغال العامة “أشغال” بالتعاون مع وزارة الداخلية واللجنة الدائمة لمنفذ أبو سمرة، بهدف زيادة الطاقة الاستيعابية للمنفذ قبل انطلاق فعاليات بطولة كأس العالم قطر 2022.

وبهذه المناسبة قال سعادة الدكتور المهندس سعد بن أحمد المهندي، رئيس هيئة الأشغال العامة: “أعمال توسعة المنفذ ستخدم المسافرين من وإلى دولة قطر بأكثر من ضعف الطاقة الاستيعابية السابقة من خلال زيادة عدد مسارات خدمة مركبات المسافرين من 9 إلى 24 مسار.”

وصرّح سعادة السيد أحمد عبدالله الجمال، رئيس الهيئة العامة للجمارك، أن تطوير منفذ أبو سمرة لا يخدم فقط استعدادات كأس العالم 2022 بل سيساهم أيضاً في تعزيز النشاط التجاري والصناعي لدولة قطر من خلال تسهيل حركة البضائع والمواد والأفراد من وإلى الدولة عبر منفذها البري. وأضاف سعادته أنه في إطار تطوير المنفذ وتحديثه، تم إضافة أنظمة تكييف داخلي لمباني منصات تفتيش الجمارك للشاحنات القادمة والمغادرة دولة قطر، بالإضافة إلى تكييف خارجي لمباني تفتيش الجمارك للسيارات القادمة إلى قطر.

وبدوره قال المهندس ياسر الجمال، المدير العام للجنة العليا للمشاريع والإرث: “يتكامل تطوير منفذ أبو سمرة مع باقي المشاريع التي نفذتها مختلف الجهات المعنية بالدولة لخدمة بطولة كأس العالم 2022 ليوّفر لجماهير البطولة القادمين عبر المنفذ البرّي تجربة سلسة ومتميّزة منذ لحظة وصولهم لأرض دولة قطر.”

وقال المقدم محمد سلطان المناعي، نائب رئيس اللجنة الدائمة لإدارة منفذ أبو سمرة، أن تطوير منفذ أبو سمرة سيساهم بشكل كبير في تسهيل إجراءات المسافرين وإنجازها بكل سلاسة وبوقت أسرع من السابق، حيث سيتم مضاعفة السعة الاستيعابية لمباني الجوازات والجمارك وتوفير مسارات سياحية بطاقة استيعابية تخدم 12 ألف سيارة في الدخول لدولة قطر و12 ألف سيارة في الخروج من دولة قطر.

تطوير وتوسعة مباني الجوازات والجماركشملت الأعمال التي تم تنفيذها ضمن مشروع تطوير مباني الجوازات لخدمة القادمين والمغادرين حيث تمت زيادة السعة الاستيعابية لكل منهما من 9 مركبات إلى 24 مركبة في آن واحد، بالإضافة إلى تطوير مبنى الجمارك للقادمين بزيادة سعته الاستيعابية من 28 مركبة إلى 36 مركبة.

أعمال خاصة بكأس العالم

وفي إطار ما تم تنفيذه لخدمة استضافة كأس العالم قطر 2022، تم استحداث صالة للمسافرين بمساحة إجمالية تقدّر بـ 10 آلاف متر مربع وطاقة استيعابية تخدم 2000 زائر في الساعة للقادمين و 2000 زائر في الساعة للمغادرين، إلى جانب استحداث 44 منصة جوازات و22 للتفتيش الجمركي لخدمة الجماهير القادمة إلى دولة قطر وتوفير جميع سبل الراحة والأمان لهم.

كما تم إنشاء مواقف مؤقتة لرفع السعة الاستيعابية لمواقف جماهير البطولة من 1,400 إلى 4,500 موقف، مع تركيب نظام لحجز المواقف.

أعمال الطرق والبنية التحتية

كما تم ضمن نطاق أعمال المشروع توفير 48 مسار سياحي بطاقة استيعابية تخدم 12 ألف سيارة في الدخول لدولة قطر و12 ألف سيارة في الخروج من دولة قطر، بالإضافة إلى أعمال تطوير للطرق الخاصة بالمعبر بطول 4.5 كيلومتر.

أما أعمال تطوير البنية التحتية بمنطقة المشروع فشملت تطوير شبكات للصرف الصحي بطول 1.3 كيلومتر، وشبكات لتصريف مياه الأمطار بطول 2.5 كيلومتر.

شمل المشروع أيضاً تنفيذ 2 كيلومتر مربع من المساحات الخضراء وتنفيذ أعمال تجميل لأربعة دوارات.

نظم أمنية مطوّرةأما أعمال النظم الأمنية فقد شملت أعمال تركيب أنظمة أمنية مجهزة بأحدث التقنيات وبأعلى المواصفات العالمية في المنفذ. وشملت الأعمال أيضاً تجديد وإضافة سور أمني جديد.

خدمة الشاحناتتم مراعاة احتياجات مستخدمي المنفذ من سائقي الشاحنات والمركبات الثقيلة حيث سيتم تخصيص 3 مسارات منفصلة مخصصة للشاحنات فقط، إلى جانب توفير مواقف شاحنات تخدم 500 شاحنة بمساحة إجمالية تغطي 150 ألف متر مربع. كما تم إغلاق وتكييف منصات تفتيش الشاحنات التجارية.

الأعمال المتبقية

يجري حالياً استكمال بعض الأعمال المتبقية بالمشروع وتشمل مبنى الجمارك ومبنى التدقيق النهائي وكذلك منصات فحص الشاحنات وبعض أعمال التشطيبات، والتي من المقرر الانتهاء من تنفيذها في نهاية الشهر الجاري لتكون جاهزة لخدمة بطولة كأس العالم قطر 2022.

كما سيتم بعد انتهاء البطولة استكمال باقي الأعمال بما في ذلك مبنى فحص السيارات الجديد ومحطة الكهرباء الفرعية الثانية.

الاعتماد على المنتج المحلييجدر الذكر أنه وفي إطار حرص هيئة الأشغال العامة على تشجيع المنتج المحلي والمصنعين القطريين عند تنفيذ جميع مشاريعها، تم استخدام العديد من المواد المصنعة محليّاً في أعمال مشروع منفذ أبو سمرة، حيث بلغت نسبة المكون المحلي أكثر من 70% من إجمالي المواد المستخدمة بالمشروع، ومنها أعمدة ومصابيح الإنارة واللوحات الإرشادية وأنابيب البنية التحتية والاسفلت والمناهيل مسبقة الصنع بالإضافة إلى الخرسانة وحديد التسليح.



Source link

اترك تعليقاً