«ممنوع الاقتراب أو التصوير» !



أعلن الجهاز الفني للمنتخب المغربي الأول لكرة القدم بقيادة وليد الركراكي حالة الطوارئ استعدادا للمواجهة المرتقبة مع منتخب فرنسا في نصف نهائي كأس العالم 2022، والمقرر لها يوم غد الأربعاء عند الساعة العاشرة مساء على استاد البيت المونديالي.

واستهل أسود الأطلس صباح يوم أمس الإثنين استعداداتهم الجادة والمكثفة للقاء وسط حالة من الحماس والمعنويات العالية لمواصلة الحلم الكبير بالوصول إلى النهائي التاريخي لمونديال 2022 ومواصلة صناعة الحدث في مونديال العرب.

وأجرى المنتخب المغربي حصة تدريبية صباحية، بملعب عبد الله بن خليفة في نادي الدحيل بعد العودة من الراحة السلبية التي منحها الجهاز الفني بقيادة الركراكي للاعبين يوم الأحد بعد يوم واحد من الفوز على البرتغال مساء السبت على استاد الثمامة في ربع نهائي المونديال بهدف نظيف، عبر به الفريق وصنع التاريخ بالتأهل لنصف النهائي كأول منتخب عربي وأفريقي يحقق هذا الإنجاز.

وفضل وليد الركراكي أن يكون مران الأمس مغلقا وفي غياب وسائل الإعلام للتركيز مع اللاعبين بشكل أكبر على تكتيك مواجهة فرنسا، مع فرض السرية التامة على خطة اللعب والعناصر التي سيخوض بها الفريق هذا اللقاء المصيري.

ويواصل المنتخب المغربي استعداداته لمواجهة منتخب “الديكة” بحصة تدريبية مسائية، اليوم بداية من الساعة الخامسة والنصف مساء.

ويطمح أسود الأطلس إلى الوصول لأفضل جاهزية فنية وبدنية، من أجل تحقيق نتيجة إيجابية، في المباراة ضد فرنسا وهي الفوز ليكون الإنجاز الذي لم يسبق أن حققه أي منتخب عربي أو إفريقي أيضا.

وسيحاول الجهاز الفني اختيار العناصر الأكثر جهوزية، كي يواجه بها الفرنسيين في مباراة لن تكون سهلة على المنتخب المغربي بلا شك خاصة أن الفريق الفرنسي هو حامل اللقب ويريد تحقيق إنجاز آخر بالحصول على اللقب للمرة الثانية.

ورغم الظروف التي يمر بها المنتخب المغربي من إصابات وإرهاق للاعبين إلا أن موقع العرب الجديد كشف عبر مصادر مطلعة في الجهاز الفني للأسود ان الركراكي مقتنع بضرورة عدم القيام بتغييرات كثيرة على تشكيلة المنتخب المغربي التي ستواجه المنتخب الفرنسي، في الوقت الذي يأمل ألا يتعرض أي لاعب من الذين خاضوا المباراة الأخيرة ضد البرتغال للإصابة، في انتظار الحسم في الأسماء التي ستواجه فرنسا في اجتماع سيعقده الركراكي مع لاعبيه ليلة المباراة.

وفيما يلي العناصر المتوقعة أن تحضر في تشكيلة المنتخب المغربي ضد فرنسا: ياسين بونو – رومان غانم سايس – جواد الياميق – أشرف حكيمي – نصير مزراوي – سفيان أمرابط – سليم أملاح – عز الدين أوناحي – سفيان بوفال – حكيم زياش – يوسف النصيري.

وبالتأكيد ستكون الجماهير المغربية لها كلمة ودور في تحفيز اللاعبين خلال مباراة الغد، عبر التواجد بقوة وكثافة في المدرجات أملا في قيادة الفريق نحو المباراة النهائية.



Source link

اترك تعليقاً