«2.85» مليار أرباح «المصرف» في «9» أشهر



أعلن مصرف قطر الإسلامي «المصرف» عن نتائج فترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2022 حيث حقق أرباحاً صافية بقيمة 2.85 مليار ريال عن فترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2022، محققاً نمواً بنسبة 12.9 % مقارنة مع نفس الفترة من عام 2021.

كما بلغ إجمالي موجودات المصرف 184 مليار ريال قطري وبلغت ودائع العملاء 123 مليار ريال قطري. وبلغ اجمالي الدخل عن فترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2022 مبلغ 6,523 مليون ريال مسجلاً نمواً بنسبة 6.5 % مقارنة بمبلغ 6,124 مليون ريال عن نفس الفترة من عام 2021. وسجلت ايرادات التمويل والاستثمار نمواً بنسبة 7.6 % لتصل إلى 5,736 مليون ريال عن فترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2022 مقارنة بـ 5,330 مليون ريال عن نفس الفترة من عام 2021.

وبلغ إجمالي المصاريف التشغيلية 826 مليون ريال لفترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2022 مع توليد دخل تشغيلي قوي واحتواء التكاليف مما مكّن المصرف من تحسين الكفاءة التشغيلية وخفض نسبة التكلفة إلى الدخل إلى 17.2 % من 17.5 % لنفس الفترة من عام 2021، وهي الأدنى في القطاع المصرفي القطري.

كما تمكن المصرف من الإحتفاظ بنسبة منخفضة لموجودات التمويل المتعثر من إجمالي التمويل وذلك عند 1.5 % بحوالي مستويات مماثلة للنسبة كما في 30 سبتمبر 2021 وهي من أدنى المعدلات في الصناعة مما يعكس جودة المحفظة التمويلية للمصرف وإدارته الفعالة للمخاطر. واستمر المصرف في اتباع السياسة المتحفظة بتكوين مخصصات لإنخفاض القيمة من خلال تكوين مخصصات إحترازية على موجودات التمويل بقيمة 1,114 مليون ريال قطري لفترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2022. كما حافظ المصرف على نسبة تغطية موجودات التمويل المتعثرة بحدود 95.2 %.

وبلغ إجمالي حقوق المساهمين 22 مليار ريال بزيادة بنسبة 7.7 % مقارنة مع ديسمبر 2021، وزيادة بنسبة 12.1 % مقارنة مع سبتمبر 2021. ووفقاً لمتطلبات بازل 3 بلغت النسبة الإجمالية لكفاية رأس المال 18.5 % كما بنهاية سبتمبر 2022 عند مستوى أعلى من الحد الأدنى للنسبة الإشرافية المحددة من مصرف قطر المركزي ومقررات لجنة بازل.

وتجدر الإشارة إلى أنه في مايو 2022 أكدت وكالة التصنيف الدولية «موديز» على تصنيف الودائع على المدى الطويل للمصرف عند مستوى A1. وفي مارس 2022 قامت وكالة التصنيف الدولية «كابيتال إنتيليجنس» بتصنيف القوة المالية للمصرف عند مستوى «+A». وفي سبتمبر 2022 قامت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني بتأكيد تصنيف المصرف عند مستوى «-A».

وحصد المصرف أكثر من 25 جائزة مرموقة وتكريماً من مجلات مالية عالمية تقديراً لتفانيه في الابتكار وتطوير الخدمات الرقمية حيث حصل المصرف على تكريم من يوروموني في أربع فئات في تصنيفات يوروموني لقادة السوق، مما يؤكد على مكانته الرائدة في القطاع المالي في دولة قطر. وقد صنف المصرف على أنه رائد في مجال الحلول الرقمية والخدمات المصرفية للشركات والتمويل الإسلامي، كما حظي بتقدير كبير في المسؤولية الاجتماعية للشركات. علاوة على ذلك، حصل المصرف على جائزة «أفضل بنك في قطر» و«أفضل بنك للحلول الرقمية في قطر» و«أفضل بنك للتمويل الإسلامي في قطر» من مجلة يوروموني كدليل على أدائه المتميز.

فضلاً عن ذلك، حصل المصرف على لقب «أفضل بنك أداءً في قطر» في تصنيف أفضل 100 بنك عربي لعام 2022 من قبل مجلة ذا بانكر، مما يؤكد مكانته كواحد من البنوك الرائدة في العالم العربي. كما كرمت مجلة ذا بانكر النمو المستمر للمصرف وأدائه القوي مع جائزتي «أفضل بنك في قطر» و«أفضل بنك إسلامي للعام في قطر والشرق الأوسط والمملكة المتحدة».

وقد حصد المصرف أيضاً جائزة «التميز» في المعالجة المباشرة (STP) من سيتي بنك وتم تكريمه من قبل وزارة العمل لجهوده في مجال توطين الوظائف وتمكين الكوادر الوطنية. كما حصل المصرف كذلك على ثماني جوائز من مجلة ذا ديجيتال بانكر، بالإضافة إلى ثلاث جوائز من ذا آسيت تريبل إيه للتمويل الإسلامي، كما حصل المصرف على أربع جوائز مرموقة من جلوبال فاينانس وأربع جوائز من مجلة ميد MEED للتميز المصرفي.

واحتل المصرف المرتبة 25 في الشرق الأوسط والثالث في قطر في قائمة فوربس لأفضل 100 شركة مدرجة في الشرق الأوسط لهذا العام. كما تم تصنيف السيد باسل جمال، الرئيس التنفيذي للمجموعة في المصرف ضمن قائمة أقوى الرؤساء التنفيذيين في المنطقة لعام 2022 من قبل مجلة فوربس، وحصل على جائزة أفضل إنجازات القيادة لرئيس تنفيذي في قطر من مجلة ذا آشيان بانكر.

بالإضافة إلى ذلك، حصد المصرف جائزتين من مجلة آشيان بانكر، بالإضافة إلى جائزتين إضافيتين من مجلة آسيت لخدماته الرقمية الاستثنائية. كما منحت إيميا فاينانس المصرف لقب «أفضل بنك إسلامي في قطر» و«أفضل إطلاق منتج في الشرق الأوسط». وحاز المصرف على جائزة «أفضل مصرف إسلامي في قطر» للعام الثالث على التوالي من قبل مجلة أخبار التمويل الإسلامي IFN.



Source link

اترك تعليقاً